التمويل الإسلامي

banniere

بيع المرابحة

تتمثل المرابحة في عملية تمويل إسلامي يتولى بمقتضاها بنك البركة تونس شراء منقولات أو عقارات أو سلع معيّنة بناءً على طلب الحريف – بصفته الآمر بالشراء – وذلك لدى طرف ثالث ثم بيعها له بثمن يعادل تكلفتها مع زيادة هامش ربح محدّد يُتفق عليه منذ البداية ويتم خلاصه في آجال معلومة.

pdt

الإجارة مع خيار التملك

تتمثل الإجارة مع خيار التملك في عملية تمويل إسلامي يتولى بمقتضاها بنك البركة تونس شراء وتملك تجهيزات أو معدّات أو عقارات بناءً على طلب الحريف، ثم تسويغها له بهدف الاستغلال المهني لمدّة معيّنة مقابل معينات إيجار يتم خلاصها في آجال معلومة. ويتمتع الحريف بخيار شراء العين المؤجّرة خلال فترة الإجارة أو في نهاية المدّة.

المشاركة

تتمثل المشاركة في عملية تمويل إسلامي يتولى بمقتضاها بنك البركة تونس المساهمة مع حريفه في تكوين رأس مال لإنشاء مشروع (صناعي، فلاحي، توسعة نشاط...) أو تمويل إنجاز صفقة معيّنة قصد تحقيق أرباح معا.

في نهاية كل سنة مالية أو في نهاية الصفقة، يتم توزيع النتيجة المحققة بين أطراف المشاركة بالتناسب مع حصة كل واحد منهم في رأس مال المشاركة، وذلك من خلال توزيع الأرباح إذا كانت النتيجة إيجابية أو تقاسم الخسائر إذا كانت النتيجة سلبية.

pdt

المضاربة

تتمثل المضاربة في عملية تمويل إسلامي يتولى بمقتضاها بنك البركة تونس توفير رأس مال لحريفه الذي يقوم بتوظيفها والعمل على استثمارها في مجالات اقتصادية مختلفة (مثل التجارة وغيرها) قصد تحقيق الربح للطرفين، وذلك على أساس ما يتمتع به من مهارات ومؤهّلات وخبرة في الميدان ودون ضرورة توفير أيّ مبلغ مالي من جانبه، على أن يكون لكل منهما نصيب شائع من الربح الذي يتحقق في نهاية فترة المضاربة، يتم الاتفاق عليه بين الطرفين عند إبرام عقد المضاربة الذي يحدّد شروط هذه العملية التمويلية.

وإذا كانت النتيجة سلبية، يتحمل بنك البركة تونس الخسارة – بصفته رب المال – ويخسر الحريف – بصفته المضارب – جهده وعمله. لكن في حالة تقصير المضارب بالعمل أو إهماله أو أخطائه أو تعديه أو مخالفته لأحد شروط عقد المضاربة، فإنه يتحمل لوحده جميع الخسائر الناتجة عن ذلك ويكون مسؤولا تجاه الغير على الأضرار التي قد تنشأ بسببه.

بيع المساومة

تتمثل المساومة في عملية تمويل إسلامي يتولى بمقتضاها بنك البركة تونس شراء خدمات معيّنة (رحلات، مزاولة الدراسات التعليمية أو الدورات التدريبية...) بناءً على طلب الحريف – بصفته الآمر بالشراء – وذلك لدى مسدي الخدمات، ثم بيعها له بثمن بيع محدّدا مسبقا ويتم خلاصه في الآجال المُتفق عليها.

وبالتالي، خلافا لبيع المرابحة، فإن البنك ليس ملزما بالإعلان عن تكلفة الشراء وهامش الربح المعتمد في عملية بيع المساومة.

pdt